Al-Oufok

Site du Mouvement Démocratique Arabe

Accueil > Palestine > <DIV align=left dir=rtl>خطة « بذور الصيف » الإسرائيلية لمواجهة تداعيات استحقاق (...)

<DIV align=left dir=rtl>خطة « بذور الصيف » الإسرائيلية لمواجهة تداعيات استحقاق « أيلول »</DIV>

dimanche 18 septembre 2011, par La Rédaction

Légende : Un jeune Palestinien brandit le drapeau de son pays face à des colons qui ont occupé la maison de la famille Al-Kerd dans la quartier Cheikh al Jarrah à Jérusalem-est.

فتى فلسطيني يشهر العلم الفلسطيني في وجه مستوطنين استولوا على منزل لعائلة الكرد الفلسطينية في حي الشيخ جراح في القدس الشرقية المحتلة أمس (أ ف ب)

***

كشف الجيش الإسرائيلي عن خطته لمواجهة « استحقاق أيلول » أطلق عليها عملية « بذور الصيف »، وذلك بالتزامن مع قيام مستوطني الضفة الغربية بإعداد « فرق رماية » لحماية مستوطناتهم من أي سيناريو اقتحام قد ينفذه فلسطينيون.
ونشرت صحيفة « يديعوت احرونوت » تفاصيل الخطة امس، موضحة انه جرت استعدادات لتطبيقها على مستوى قيادة الأركان وتشمل ثلاث جبهات، هي الجولان السوري المحتل ولبنان، والضفة الغربية و« الحدود » مع مصر ومع غزة، بالإضافة إلى انتشار الشرطة داخل مناطق 48 وعلى امتداد الخط الأخضر.
1- حماية المستوطنات :
تعطي الخطة دوراً مركزياً للمستوطنين في توفير الحماية لمستوطناتهم وللمحاور المركزية في الضفة الغربية، حيث إن تعليمات الجيش الإسرائيلي تقضي بإطلاق الغاز المسيل للدموع في حال كان المتظاهرون على بعد 300 متر عن المستوطنة والانتقال إلى إطلاق الرصاص المطاطي، عندما يقتربون إلى مسافة 200 متر، وإذا لم يساعد ذلك على ردعهم، يتم الانتقال إلى إطلاق الرصاص الحي باتجاه الأرجل.
كما تشمل خطة المواجهة « دوائر حماية »، تتألف من وحدات حرس الحدود، وجنود جرى تدريبهم على تقنيات وآليات تفريق التظاهرات بعيداً عن المستوطنات، لأنه كلما اقترب المتظاهرون من المستوطنات تزداد احتمالات مواجهتهم بنيران حية. أما في الدائرة الثانية، أي عندما يفاجئ المتظاهرون الجيش الإسرائيلي ويصلون إلى إحدى المستوطنات، أو إحدى القواعد العسكرية من دون أن يتم وقفهم في الطريق، فإن الجيش سيكون جاهزاً لاستخدام المدرعات والدبابات ضدهم.
كما تشمل الخطة تعزيز الوحدات العسكرية في المستوطنات ذات الاحتمالية العالية للتماس مع الفلسطينيين، حيث أعلنت قيادة المنطقة الوسطى تلقيها تعزيزات من فرق ووحدات عسكرية أخرى يشكل عددها خمس القوات النظامية المنتشرة في الضفة، كما أن الجيش جاهز، في حال وقوع تصعيد شامل، لمضاعفة قواته في الأراضي المحتلة من خلال الاستغاثة بقوات نظامية تخضع الآن للتدريبات، وربما باستدعاء استثنائي لبعض قوات الاحتياط، وإن اقتضت الضرورة استدعاء فرق من الضباط.
2- إدخال الجيش، مطلع الأسبوع المقبل، في مرحلة انتشار خاصة يكون فيها الجيش خاضعاً للتقارير المتعلقة بتطورات الأحداث اليومية على الأرض.
3- استدعاء الاحتياط في حالة تدهور الأوضاع، وأصبح هناك ضرورة لتعزيز الوحدات العاملة في هذه القطاعات، مثل الضفة الغربية التي تم فيها مؤخراً، تعزيز وحدات بجنود احتياط، بالإضافة إلى إجراء تدريبات على مواجهة حالات الإخلال بالنظام العام، وجرت تدريبات مشتركة بين الجيش والشرطة في القدس المحتلة لوقف زحف متظاهرين من داخل الخط الأخضر والضفة الغربية.
4- تجري الاستعدادات في مجال جمع المعلومات، عبر الوسائل الإلكترونية وأبراج المراقبة الميدانية، والمراقبة عبر الجو بواسطة طائرات من دون طيار وطائرات حربية، من اجل تعزيز القوات عند الضرورة.
5- تزود الجيش الإسرائيلي بـ 50 طناً من المياه الملوثة، لاستخدامها في تفريق التظاهرات. وأجريت مؤخراً اختبارات لإلقاء أكياس مياه ملوثة من الجو، بالإضافة، إلى « الصرخة » وهي أجهزة تعمل على موجات صوتية لا تستطيع الأذن الإنسانية تحملها، ناهيك عن رصاص الرمل والمطــاطي وقنابل الصوت والدخان والغاز المســيل للدمــوع وغيره.

Repérage des citations dans la presse libanaise
http://www.citations-explorer.com/

<FONT color=#ff0000 face=Arial>Pétition
Non au terrorisme de l’Etat d’Israël
<A href="http://www.aloufok.net/spip.php?article2">http://www.aloufok.net/spip.php?article2
 

***

« Saga d’été »
Ce recueil, de cinquante quatre pages, regroupe tous les textes et photographies publiés sur "Al-Oufok", site du -Mouvement démocratique arabe-,
dans le cadre de sa rubrique estivale (juillet, août 2011) intitulée "Cartes postales...", sous la signature d'Al Faraby.
 
Présentation et commandes à l'adresse:
http://www.aloufok.net/spip.php?article5242