Al-Oufok

Site du Mouvement Démocratique Arabe

Accueil > Dialogues > Shabak (2)

Shabak (2)

samedi 10 mars 2012, par Al Faraby

"C’est un -must-"
"quoi ?"
"qu’un précédent chef du Shabak s’adresse aux Syriens en arabe"
"faut bien qu’il se fasse comprendre"
"oui mais n’empêche"
"n’empêche quoi ?"
"ça aurait pu être un -must- aussi que Bachar al-Assad s’adresse aux Israéliens en hébreu"
"je suis certain que Hassan Nasrallah peut le faire... lui, a opté pour le must du must"
"c’est-à-dire ?"
"il a choisi le langage que les israéliens comprennent parfaitement bien"
"...!?"

Al Faraby
Samedi, 10 mars 2012

**

ديختر « يتألم » من أحـداث سـوريا : « ويـن العـرب ... ويـن الملايـيـن » !

أعرب عضو الكنيست الإسرائيلي ورئيس جهاز « الشاباك » الأسبق الجنرال آفي ديختر، في شريط فيديو بث على « يوتيوب » أمس، عن « تألمه من الجرائم البشعة التي يقوم بها النظام السوري ». وتساءل « أين الأمة العربية والجامعة العربية. أين الملايين لمساعدة السوريين؟ ».
واستهل ديختر كلامه باللغة العربية، في شريط فيديو بث على موقع « يوتيوب »، بقوله، « جيراننا أهل الشمس، أبناء الشعب السوري، تحية طيبة وبعد ». يذكر أن ديختر هو احد المسؤولين الإسرائيليين المتهمين بقتل 15 فلسطينيا في غارة جوية في مدينة غزة في العام 2002.
وأضاف « كإنسان، ومواطن إسرائيلي، وكعضو في البرلمان الإسرائيلي استغرب وأتألم من سكوت العالم على هذه الجرائم البشعة التي تقوم بها قوات الأمن السورية ضد الناس الأبرياء، رجالا ونساء وأطفالا وشيوخا في بابا عمرو وحمص وحماه وفي دمشق العاصمة، وفي السقبا والزبداني وإدلب ودرعا والقنيطرة، وفي كل بقاع سوريا، من شمالها الى غربها ».
وتابع ديختر إن « اجتياح المدن السورية بالدبابات وراجمات الصواريخ يجب أن يتوقف فورا. ألا يكفي سقوط ثمانية آلاف قتيل بالإضافة إلى عشرات آلاف المصابين والمفقودين لكي يصحو العالم الإنساني؟ ».
وتابع « أنا أعتذر لأن إسرائيل ممنوعة من تقديم أي مساعدة للشعب السوري لأسباب مفهومة، ولكن وين (أين) الدول التي تستطيع أن تعمل ضد النظام السوري لوقف المذابح والمجازر؟ ».
وذكر بالمثل العربي « الصديق وقت الضيق »، مضيفاً « فإذاً لوين (إلى أين) شردوا (هربوا) كل أصدقاء الشعب السوري، وين (أين) الأمة العربية؟ وين الجامعة العربية؟ »، مستشهداً بعنوان أغنية المطربة اللبنانية جوليا بطرس قائلاً « وين الملايين، وين الأمم المتحدة؟ ».
وفي ختام رسالته تضرع ديختر « إلى الله العلي القدير لكي يتمكن الشعب السوري من الخروج من هذه الفترة الصعبة والدامية، وأن يعم التعاون والمحبة مع (بين) الطوائف السورية المختلفة، بل كذلك مع الشعب الإسرائيلي ».

Pour vous inscrire à notre liste de diffusion "Assawra"
faites la demande à l’adresse : inscription@assawra.info

<FONT color=#ff0000 face=Arial>Pétition
Non au terrorisme de l’Etat d’Israël
<A href="http://www.aloufok.net/spip.php?article2">http://www.aloufok.net/spip.php?article2